fbpx

لهذه الأسباب المشاريع متناهية الصغر هي الأفضل

أقنعت كثير من الشركات الضخمة أن الأكبر يعني الأفضل. ولكن الحقيقة هي أن المشاريع متناهية الصغر أثبتت على مدار سنوات أنها الأبطال الحقيقية لعالم ريادة الأعمال. حيث نجحت الكثير من تلك المشروعات في الصمود في أوقات الأزمات وتخطت بنجاح كبرى العقبات، حتى استطاعت التطور والاستمرار في تحقيق النجاح.

وتعد المشاريع متناهية الصغر أفضل من المشروعات الكبيرة والمتوسطة لعدة أسباب، مثل:

– سرعة اتخاذ القرار

أن تمتلك مشروع متناهي الصغر ليس بالأمر السيء، فقد يكون لديك عدد موظفين أقل، ولكن لهذا السبب قد تكون لديك سرعة في اتخاذ القرار والقدرة على الابتكار بشكل أسرع. واعلم أن الحفاظ على مشروع قائم على قدميه وناجح أمر يتعلق بالقدرة على التكيف والتغير مع متطلبات السوق. وهو ما يمكنك القيام به بسهولة إذا كان مشروعك متناهِ الصغر.

ولكن سيكون من الصعب أن تكون سريعًا في اتخاذ القرارات، أو لديك القدرة على التغيير والمرونة إذا كنت تمتلك مشروعًا ضخمًا يضم مئات من العمال والأعمال الروتينية التي يجب عليك مراعاتها.

– استهداف الأسواق المتخصصة

قد تشعر بالإرهاق بسبب امتلاكك لمشروع متناهِ الصغر في عالم مليء بالمشروعات الكبرى. ولكن لا تنس أبدًا ميزتك التنافسية المتميزة في قدرتك على استهداف الأسواق المتخصصة. حيث إن مشروعك سيفرض عليك أن تكون متخصصًا في عدد أقل من المنتجات أو الخدمات التي قد تقدمها. ما يساعدك على دراسة السوق بشكل أفضل وإمكانية التميز بسهولة عن المنافسين.

– تطوير فريق العمل

إن وجود فريق عمل قوي يصنع فارقًا كبيرًا في نجاح الأعمال بشكل عام. ولكن في المشروعات متناهية الصغر يمكن أن يصبح فريق عملك قويًا من خلال الاهتمام به بشكل أكبر. حيث إن العدد القليل لموظفيك سيسمح لك بتطويره بالطريقة الأفضل والأسرع. وهذه ميزة تتمتع بها المشروعات متناهية الصغر عن تلك المشروعات الكبيرة التي تضم المئات أو الآلاف من الموظفين. وسينعكس تطوير موظفيك على نجاح مشروعك بشكل إيجابي.

– إضفاء الطابع الشخصي على خدمة العملاء

نجاحك كصاحب مشروع متناهِ الصغر يتوقف على عدة عوامل، أبرزها أن تكون لديك قاعدة عملاء ضخمة، ما يضمن لك المزيد من الأرباح. ونظرًا لصغر حجم مشروعك؛ سيكون من السهل عليك التواصل مع عملائك، وتحويلهم من مجرد عملاء إلى عملاء دائمين لديهم ولاء لشراء ما تقدمه من منتجات أو خدمات.

وتتميز كثير من الشركات متناهية الصغر بقدرتها على خلق علاقة جيدة مع عملائها، عن طريق الاستماع إلى آرائهم وتعليقاتهم، ومراعاة متطلباتهم، ما يزيد من رضا العملاء، وكل ذلك ينعكس إيجابيًا على إيرادات المشروع.

– سرعة الابتكار

من الميزات التنافسية الأخرى التي تمتلكها المشروعات متناهية الصغر هي أنها ليست مرتبطة بالبيروقراطية بشكل كبير. حيث تميل الشركات الصغيرة إلى وجود عدد أقل من صناع القرار بها. ما يجعل من السهل اتخاذ القرارات المتعلقة بالابتكار والتغيير للأفضل لمواكبة متطلبات السوق والتميز عن المنافسين.

يذكر أن نجاح المشروعات متناهية الصغر يتطلب أيضًا السيولة المالية اللازمة لتغطية تكاليف المشروعات وتشغيلها. وتدعم شركة فوري للتمويل أصحاب المشروعات متناهية الصغر بقروض تتراوح ما بين 2000 وحتى 200 ألف جنيه. ويمكنك معرفة المزيد عن قروض شركة فوري للتمويل من هنا.

مشاريع تجارية متناهية الصغرتساهيل القروض